المبادرات التعليمية

Mawhiba

باعتبارها شركة تعتمد على الرياضيات، والعلوم، والهندسة، فإننا ندرك الدور الرئيسي الذي يقوم به التعليم لتوفير فرص العمل وتعزيز النمو الاقتصادي حول العالم. تماماً مثل شراكاتنا التجارية، نحن ملتزمون بعملنا في المملكة، حيث نؤمن إيمانا راسخا بأن التعليم والتقدم يسيران جنباً إلى جنب.

 
مؤسسة الملك عبد العزيز ورجاله للموهبة والإبداع (موهبة)

بوصفها شركة تستخدم التكنولوجيا والابتكار في جميع جوانب أعمالها، تدرك إكسون موبيل بأن الكفاءة في مجالات العلوم والتقنية والهندسة والرياضيات تلعب دوراً أساسياً في تيسير التقدم البشري. ونحن نعتقد أنه من المهم للغاية تشجيع الطلاب الشباب على متابعة الدراسات والمهن في مجالات العلوم والتقنية والهندسة والرياضيات.

 تفتخر شركة إكسون موبيل السعودية بدعمها لموهبة، والتي يرأسها خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز، والتي تمكن الطلاب الموهوبين من جميع مستويات المجتمع في الإسهام في تقدم البلد. كما ترعى موهبة الطلاب الموهوبين والمخترعين، وتشجع السعوديين على طرح الأفكار الإبداعية وتسهم في إنشاء جيل جديد من العقول الشابة المبدعة.

 
البرنامج العالمي للإدارة النسائية (GWIM)

يعد تعزيز الإمكانات الاقتصادية للمرأة استثماراً مجدياً بحق، وتبين البحوث أن الاستثمار في تعليم المرأة يسهم في الحد من الفقر، وتعزيز دخل الأسرة، وتحسين الصحة والتغذية لجميع أفراد العائلة. وكجزء من مبادرة التمكين الاقتصادي للمرأة، تقوم إكسون موبيل، إلى جانب مركز التنمية والنشاطات السكانية (CEDPA)، بتدريب أكثر من 400 امرأة في جميع أنحاء العالم.

 في عام 2011، قدمت شركة إكسون موبيل ومؤسسة الملك خالد الخيرية البرنامج العالمي للإدارة النسائية بالمملكة العربية السعودية. حيث يقوم البرنامج بتدريب 30 سيدة سعودية سنوياً، ويقوي مهارات الإدارة والقيادة والمهارات التقنية لديهن من أجل بناء الجيل القادم من النساء. وتأتي المشاركات من المنظمات غير الربحية في جميع أنحاء المملكة والتي تمثل مجموعة واسعة من الخدمات المجتمعية.