ماذا نعمل

ماذا نعمل

بدأ تاريخ شركة إكسون موبيل العريق في المملكة العربية السعودية منذ أكثر من 80 عاماً بتسويق المنتجات البترولية في المملكة، وتلا ذلك مشاركتها بعد 20 عاماً في شركة الزيت العربية الأمريكية (أرامكو).

 وتعد شركة إكسون موبيل، الممثلة في المملكة من قبل شركة إكسون موبيل أرابيا إنك، واحدة من أكبر المستثمرين الأجانب في المملكة وهي كذلك واحدة من أكبر جهات القطاع الخاص التي تشتري النفط الخام من أرامكو السعودية. ومن خلال الحصص التي نمتلكها في مشاريع مشتركة، فقد شاركنا في مشاريع عالمية المستوى لتصنيع البتروكيماويات وعمليات تكرير البترول في المملكة لمدة تزيد عن 30 عاماً، مثل:

  • (سامرف) شركة مصفاة أرامكو السعودية موبيل المحدودة، وهي مشروع مشترك للتكرير مع شركة أرامكو السعودية
  • (ينبت) شركة ينبع السعودية للبتروكيماويات، وهي مصنع مشترك مع سابك
  • (كيميا) شركة الجبيل للبتروكيماويات، وهي مصنع مشترك مع سابك

 وقد حققت جميع المشاريع المشتركة الثلاثة نتائج باهرة في الأداء في مجال السلامة والصحة والبيئة في أماكن العمل، وظلت تقدم التدريب والتطوير المتميز وفرص عمل طويلة الأمد لآلاف المواطنين السعوديين، حيث تمكنت هذه المشاريع المشتركة باستمرار تحقيق معدلات سعودة تقارب 90%. 

 تلتزم شركة إكسون موبيل بتعزيز هذه العلاقات التجارية العريقة، إذ نمضي قدماً وراء تحقيق المزيد من فرص الاستثمار الجديدة في المملكة والقادرة على المنافسة دولياً.

وبفضل عملياتنا، أصبحت شركة إكسون موبيل السعودية جزءاً لا يتجزأ من الاقتصاد والمجتمع المحلي. وبوصفها عضواً مسؤولاً في المجتمعات التي تعمل فيها، تسعى الشركة إلى تحسين نوعية الحياة وتوفير المزيد من الفرص أينما عملت، مع التركيز بوجه خاص على المبادرات الرئيسية في مجالات التعليم، والصحة، والتراث.